الترجمات الاشورية والسـريانية للكتاب المقدس

1. ترجومات

اي بمعنى الترجمات. وهي ترجمة للعهد القديم قام بها اليهود بعد رجوعهم من السبي البابلي. فاليهود الذين رجعوا من السبي كانوا يتكلمون اللغة الارامية، وهي تختلف بعض الاختلاف عن اللغة العبرية التي كان يتكلمها اجدادهم، ولذا فأصبح من الضروري ترجمة الاسفار لهؤلاء العائدين. واليها يشار في سفر نحميا 8: 8. وهذه الترجمة تعتبر أقدم ترجمة باللغة الاشورية او البابلية.

2.الدياطسرون

قام العالم والفيلسوف الاشوري البارع ططيانوس “تتيانوس” بحبك حوادث الاناجيل الاربعة في كتاب واحد أطلق عليه اسم  “دياطسرون” والتي تعني احتواء اربعة اناجيل في واحد. كتبه باللغة الاشورية وقدمه مقسماً الى 55 قسماً ولعل ذلك كان لغرض استخدامه كنسياً على مدار السنة. وقد انتشر هذا الكتاب انتشاراً واسعاً في كنائس سوريا من اواخر القرن الثاني للميلاد حتى القرن الرابع او الخامس. وهي اليوم موجودة فقط في ترجماتها العربية واللاتينية وفي الترجمة الارمنية للشرح الذي كتبه عنها القديس مار افرام. وفي اثناء الحفريات التي جرت عام 1933 في قلعة على الشاطيء الغربي لمنطقة الفرات العليا في سوريا وجد اربعة عشر سطراً غير كاملة للدياطسرون باللغة اليونانية. ولدينا نسخة باللغة العربية من هذا الكتاب.

3.ترجمة الاناجيل باللغة الاشورية القديمة

انتشرت هذه الترجمة انتشاراً واسعاً في القرن الثاني للميلاد. وقد وجد انجيلان ناقصان من هذه الترجمة. وجد احدهما وليم كوريتون عام 1842 في دير السريان الموجود في وادي النطرون جنوبي غربي دلتا النيل بمصر. ووجدت الثاني أجنس سميث لويس في دير القديسة كاترينا عند جبل سيناء. ولا شك انه كان لكنيسة المشرق والسريانية ترجمة كاملة في اللغة الاشورية القديمة للعهد الجديد كاملاً. ولكن هذه لم توجد كلها لغاية اليوم.

4.البشيطتا (اي البسيطة)

ترجم العهد القديم الى الاشورية او السريانية في القرن الثاني او الثالث للميلاد. وقد صححت هذه الترجمة فيما بعد بالمقابلة مع الترجمة اليونانية. أما العهد الجديد فقد سهر على ترجمته مار رابولا أسقف الرها عام 411 ــ 435 م وقد قابل في ذلك الترجمة السريانية القديمة على مخطوطات يونانية متعددة. ولما كانت كنيسة المشرق او السريانية لم تقبل الرسائل الكاثوليكية الصغرى وهي رسائل بطرس الثانية ويوحنا الثانية والثالثة ويهوذا والرؤيا فقد بقيت بشيطتا بدون هذه الكتب الخمسة. وتوجد اليوم في الغرب 350 مخطوطة من هذه الترجمة.

5.الترجمة الفيلوكسينية للعهد الجديد

قام الاسقف مار فيلوكسينوس اسقف هيرابوليس للسريان عام 508 بترجمة العهد الجديد كله وادخل لأول مرة في الكتاب المقدس السرياني الكتب الخمسة الغير مدونة في البشيطتا. وقد نقح هذه الترجمة تنقيحاً دقيقاً توما الهرقلي عام 616 م مستعيناً بمخطوطات كثيرة من مدينة الاسكندرية.

6.الترجمة السريانية الفلسطينية

ويرجع أصلها الى اواخر القرن الخامس او اوائل القرن السادس للميلاد. واكثر المخطوطات الباقية لهذه الترجمة مقسمة بطريقة القراءات الكنسية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *