U

سؤال وجوابأخبارنشاطاتهل تعلملاهوتتاريخالرئيسيةSV/Engܐܬܘܪܝܐ

 

تأملات وخواطر

 

إقرأ الكتاب المقدس في عام

إن المسيحية إنما إنتشرت في العالم على يد الرسل الإثني عشر وتلاميذ المسيح الإثنين والسبعين. فإنهم بعد حلول الروح القدس...

إقرأ المزيد عن الكنيسة

إنجيل الاسبوع

 

سؤال الشهر

 

تـــقـــويــم

 

أرشيف

 

تـــحــميل

 

روابــــط

 

إتصل بـــنـــا

 

 

 

من كل طريق شر منعت رجلي لكي احفظ كلامك

 

   

 

 

21 كانون الثاني

 

التكوين 42: 18 43: 34؛ مزمور 18: 16 34؛ امثال  4: 7 10؛ طوبيا 14: 1 15؛ متى 13: 47 14: 13 

18وفي اليومِ الثَّالثِ قالَ لهُم يوسُفُ: أنا رَجلٌ أخافُ اللهَ. إفعَلُوا ما أقولُ لكُم فتَحيَوا. 19إنْ كُنتُم شُرَفاءَ. فواحدٌ مِنكُم يبقَى في هذا الحَبسِ. أمَّا أنتمُ الآخرونَ فاَذهَبوا ومعَكُم قمحٌ يَسُدُّ جوعَ أهلِ بُيوتِكُم 20وجيئُوا بِأخيكُمُ الصَّغيرِ إليَ لِيَتحقَّقَ كلامُكُم ولا تموتوا. فوافَقوا على ذلِكَ. 21وقالَ بَعضُهُم لِبَعضٍ: نَعَمْ، نحنُ أخطأنَا إلى يوسُفَ أخينا. رأَيناهُ في ضيقٍ، ولمّا اَسْترحَمَنا لم نسمَعْ لَه. لِذلِكَ نزَلَ بنا هذا الضِّيقُ. 22فأجابَهُم رَأوبينُ: أمَا قلتُ لكُم: لا تَخطَأوا وتُسيئوا إلى الولدِ، فلم تسمَعوا؟ لِذلِك نحنُ الآنَ مُطالَبونَ بِدَمِهِ. 23وما كانوا يعلَمُونَ أنَّ يوسُفَ يفهَمُ لُغتَهُم، لأنَّه كانَ يَستَعينُ بِتُرجمانٍ بَينَه وبَينَهُم. 24فمالَ عَنهُم وبَكى، ثم عادَ إليهِم وكلَّمَهُم، وأخذَ مِنْ بَينِهِم شِمْعُونَ وقيَّدهُ أمامَ عُيونِهِم.

 

العودة إلى أرض كنعان

25وأمرَ يوسُفُ رِجالَه أنْ يَملأَوا أوعيةَ إخوتِهِ قمحًا ويَردُّوا فِضَّةَ كُلِّ واحدٍ مِنهم إلى عِدْلِهِ، وأنْ يُعطوهُم زادًا لِلطَّريقِ ، ففعَلوا. 26وحمَلَ إخوةُ يوسُفَ قمحَهُم على حميرِهِم وساروا مِنْ هُناكَ. 27فلمَّا توَقَّفوا لِلمَبيتِ، فتَحَ أحَدُهُم عِدْلَهُ لِيُعطيَ عَلَفًا لِحِمارِهِ، فرَأى فِضَّتَهُ في فَمِ عِدْلِهِ. 28فقالَ لإخوتِه: رُدَّتْ فِضَّتي، وها هيَ في عِدلي. فطارَت قلوبُهُم فزَعًا، واَلتَفَتَ بعضُهُم إلى بَعضٍ وقالوا: ماذا فعَلَ اللهُ بِنا؟

29ولمَّا وصَلُوا إلى يعقُوبَ أبيهِم في أرضِ كنعانَ أخبَرُوهُ بِكلِّ ما جرَى لهُم، فقالوا: 30خاطَبَنا سيِّدُ تِلكَ الأرضِ بِقسَاوَةٍ وحَسِبَنا مِنَ الجواسيسِ. 31فقُلنا لَه: نحنُ قومٌ شُرَفاءُ لا جواسيسُ. 32نحنُ إثنا عشَرَ أخا مِنْ أبٍ واحدٍ، أحدُنا مفقودٌ والصَّغيرُ اليومَ عِندَ أبينا في أرضِ كنعانَ. 33فقالَ لنا: بهذا أعرِفُ أنكم قومٌ شُرَفاءُ: دَعوا عِندي أخا مِنكُم، وخذوا ما يَسُدُّ جوعَ أهلِ بُيوتِكُم واَنصَرِفوا 34وجيئوا بأخيكُمُ الصَّغيرِ إليَ، فأعرِفَ أنَّكُم قومٌ شُرَفاءُ لا جواسيسُ فأُعطيكُم أَخاكُم وتجولونَ في هذِهِ الأرضِ.

35وبَينَما هُم يُفرِغونَ عِدالَهُم، وجدَ كُلُّ واحدٍ مِنهُم صُرَّةَ فضَّتِهِ في عِدلِهِ. فلمَّا رأوا صُرَرَ الفِضَّةِ، هُم وأبوهُم، خافوا.

36فقالَ لهُم يعقوبُ أبوهُم: أفقَدتُموني بَنيَ. يوسُفُ مفقُودٌ وشِمعونٌ مفقُودٌ، والآنَ تأخذونَ بَنيامينَ. هذا كُلُّه نزَلَ عليَّ. 37فأجابَ رَأوبينُ أباهُ: أعودُ بِه إِليكَ أو تقتُلُ ولَديَ. سَلِّمْه إلى يَدي وأنا أَرُدُّهُ إليكَ. 38فقالَ يعقوبُ: لا يَنزِلُ اَبني معَكُم. أخوهُ ماتَ وهوَ وحدَه بقِيَ لي، فإنْ أصابَه أَذىً في الطَّريقِ التي تسلِكُونَها أنزلْتُم شَيبَتي بِحَسْرَةٍ إلى عالَمِ الأمواتِ.

 

عودة بني يعقوب ومعهم بنيامين

43

ولكِنَّ الجوعَ اَشتَدَ في الأرضِ. 2فلمَّا فرَغوا مِنْ أكْلِ القمحِ الذي جاؤوا بِه مِنْ مِصْرَ، قالَ لهُم أبوهُم: إرجعُوا اَشتَرُوا لنا قليلاً مِنَ الطَّعامِ. 3فأجابَه يَهوذا: لكِنَّ الرَّجلَ هَدَّدَنا وقالَ: لا تَرَونَ وجهي إلاَ وأخوكُم معَكُم. 4فإنْ أرسَلْتَ أخانا معَنا نزَلْنا واَشتَرَينا لكَ طَعامًا، 5وإنْ لم تُرسِلْهُ لا ننزِلُ، لأنَّ الرَّجلَ قالَ لنا: لا ترَونَ وجهي إلاَ وأخوكُم معَكُم. 6فقالَ يعقوبُ: ولماذا أسأْتُم إليَ وأَخبَرتُمُ الرَّجلَ أنَّ لَكُم أخا آخرَ؟ 7قالوا: سألَ الرَّجلُ عنَّا وعَنْ عَشيرَتِنا وقالَ: هل أبوكُم حَيًّ بَعدُ؟ وهل لَكُم أخ؟ فرَدَدْنا لَه الجوابَ، فكيفَ كُنَّا نعرِف أنَّه سيَقولُ: أحضِروا أخاكُم؟

8وقالَ يَهوذا لأبِيه: أرسِلِ الصَّبيَ معي حتى نقومَ ونمضي، فنحيا ولا نموتُ نحنُ وأنتَ وأطفالُنا جميعًا. 9أنا أضمَنُه. ومِنْ يَدي تَطلبُهُ. إنْ لم أعُدْ بِه إليكَ سالمًا، فأنا مُخطِئِّ إليكَ طُولَ الزَّمانِ. 10ولولا أنَّنا أضَعْنا وقتَنا، لكُنَّا الآنَ رَجعْنا مرَّتينِ.

11فقالَ لهُم أبوهُم: إنْ كانَ لا بُدَ مِنْ ذلِكَ فاَفْعلوه. خذُوا مِنْ أطيبِ فاكِهَةِ الأرضِ في أوعيتِكُم واَحمِلْوها هديَّةً إلى الرَّجلِ. خذُوا شيئًا مِنَ البَلْسَمِ، وشيئًا مِنَ العسَلِ ومِسْكًا وعِلْكًا وفُستُقًا ولَوزًا. 12وخذوا معَكُم فِضَّةً أُخرى في أيديكُم: والفِضَّةُ المَرْدودَةُ في أفواهِ عِدالِكُم رُدُّوها معَكُم، فرُبَّما كانَ ذلِكَ سَهْوًا. 13وخذُوا أخاكُم وقوموا اَرجعُوا إلى الرَّجل، 14واللهُ القديرُ يجعَلُ الرَّجلَ يرحَمُكُم فيُطلِقُ لكُم أخاكُم الآخرَ وبنيامينَ وإنْ فَقَدْتُ بَنيَ أكونُ فَقَدتُهُم.

15فأخذَ الإخوةُ هذِهِ الهديَّةَ، وأخذوا فِضَّةً أُخرى في أيدِيهِم وبنيامينَ وقامُوا ونزَلوا إلى مِصْرَ ووقَفوا في حَضْرةِ يوسُفَ. 16فلمَّا رأَى يوسُفُ بنيامينَ معَهُم قالَ لِوَكِيلِ بَيتِه: أَدخلْ هؤلاءِ الرِّجالَ إلى البَيتِ واَطبُخ طَعامًا وهَيِّئهُ ليأكُلوا معي عِندَ الظُّهرِ. 17فأدخلَهُمُ الرَّجلُ إلى البَيتِ كما أمرَهُ يوسُفُ.

18فخافوا لمَّا دخلوا إلى بَيتِ يوسُفَ وقالوا: أَدخلَنا إلى هُنا بِسبَبِ الفِضَّةِ التي رُدَّت في عِدالِنا أوَّلَ مرَّةٍ ليستَضعفَنا ويَنقَضَ علَينا ويأخذَنا عبيدًا ويأخذَ حميرَنا. 19فتَقَدَّموا إلى وَكِيلِ بَيتِ يوسُفَ وقالوا لَه عِندَ بابِ البَيتِ: 20إسمَعْ يا سيِّدي، نزَلْنا إلى مِصْرَ أوَّلَ مرَّةٍ لِنشتَريَ طَعامًا، 21فلمَّا توَقَّفنا للمَبِيتِ في طريقِ عَودَتِنا، فَتَحْنا عِدالَنا فوَجدَ كُلُّ واحدٍ مِنَّا فِضَّتَهُ في فَمِ عِدْلِهِ بِكامِلِ وَزنِها، فرَدَدْناها معَنا 22وجئنا بِفِضَّةٍ أُخرى مَعَنا لِنَشتَرِيَ طَعامًا، ونحنُ لا نعرِفُ مَنْ وضَعَ فِضَّتَنا في عِدَالِنا. 23فقالَ الرَّجلُ: سلامٌ لكُم. لا تخافوا. إلهُكُم وإلهُ أبيكُم رَزَقَكُم كَنزًا في عِدَالِكم، وأمَّا فِضَّتُكم فصارَت عِندي. ثُمَ أخرَج إليهِم شِمعونَ 24وأدخلَهُم إلى بَيتِ يوسُفَ، وأَعطاهُم ماءً لِيغسِلوا أرجلَهم وعَلَفًا لِحميرهِم. 25وهيَّأوا الهديَّةَ ليوسُفَ حينَ يَجيءُ عِندَ الظُّهرِ، لأنَّهُم سَمِعوا بِأنَّهم سيأكُلونَ طَعامَهُم هُناكَ.

26ولمَّا جاءَ يوسُفُ إلى البَيتِ قَدَّموا إليه الهديَّةَ التي معَهُم وسجدوا لَه إلى الأرضِ. 27فسألَهُم عَنْ سلامَتِهِم وقالَ: هل أبوكُمُ الشَّيخ الذي ذَكَرتُموهُ لي في سلامِ؟ أحيًّ هوَ بَعدُ؟ 28قالوا: أبونا يا سيِّدي في سلامِ، وهوَ حَيًّ بَعدُ. واَنحَنَوا لَه ساجدينَ. 29فرَفَعَ عينَيهِ ونظَرَ إلى بنيامينَ أخيهِ اَبنِ أُمِّهِ وقالَ: أهذا أخوكُمُ الصَّغيرُ الذي ذَكَرتُمُوه لي؟ وقالَ لَه: يتَحَنَّنُ اللهُ علَيكَ يا اَبْني. 30ثُمَ أسرَعَ يوسُفُ إلى الخارِج لأنَّ قلبَه حَنَّ على أخيهِ وطَلَبَت نفْسُه البُكاءَ، فدخلَ إلى غُرفتِهِ وبكَى هُناكَ. 31ثُمَ غسَلَ وجهَهُ وخرَج وتَمالَكَ نفْسَه وقالَ: قدِّمُوا الطَّعامَ. 32فقَدَّموا لَه وحدَهُ، ولهُم وحدَهم، ولِلمِصْريِّينَ الآكِلينَ عندَه وحدَهُم. لأنَّ المِصْريِّينَ لا يَجوزُ لهُم أنْ يأكُلوا معَ العِبرانيِّينَ لِئلاَ يتَنَجسوا. 33وجلَسَ الإخوَةُ قُدَّامَهُ، كُلُّ واحدٍ في مَرتَبتِهِ: البِكْرُ أوَّلاً والصَّغيرُ آخرًا، فنَظَرَ القَومُ بَعضُهُم إلى بَعضٍ مُتَعَجبينَ. 34وأرسَلَ يوسُفُ بَعضَ الطَّعامِ مِنْ مائِدَتِهِ إليهِم، فكانَت حِصَّةُ بنيامينَ خمْسَةَ أضعافِ حِصَّةِ الواحدِ مِنهُم. وشرِبوا معَهُ حتى سَكِروا.

 

 

16أعماقُ المياهِ ظَهرَت،

واَنجلَت أُسُسُ الكَونِ

مِنِ اَنتِهارِكَ يا ربُّ،

مِنْ هُبوبِ ريحِ أنفِكَ.

17أرسلَ مِنْ عَليائِه فأخذَني،

واَنتَشَلَني مِنَ المياهِ الغامرةِ

18نَجاني مِنْ عدُوٍّ لَدُودٍ،

ومِنْ مُبغِضٍ أقوى مِنِّي،

19هاجموني في يومِ بَلِيَّتي

فكانَ الرّبُّ سَنَدي:

20أخرَجني إلى الأمانِ وخلَّصَني

لأنَّه رضِيَ عنِّي.

21كافأني الرّبُّ لِصِدْقي،

ولبراءَةِ يَديَ جازاني خيرًا.

22لَزِمتُ طُرُقَ الرّبِّ

وما عَصيتُ إلهي.

23أحكامُهُ كُلُّها أمامي

وحقوقُهُ لا تَبتَعِدُ عنِّي.

24كُنتُ نَزيهًا معَهُ

وحفِظتُ نفْسي مِنَ الإثْمِ،

25فجازاني خيرًا لِصِدْقي،

ولِبراءَةِ يَدَيَ أمامَهُ.

26رحيمٌ أنتَ معَ الرُّحَماءِ

وكاملٌ أنتَ معَ الكامِلينَ.

27معَ الصَّالِحينَ تكونُ صالِحًا،

ومعَ المحتالينَ تُظهِرُ حيلَتَكَ.

28تُخلِّصُ القومَ المَساكينَ

وتُخفِضُ عيونَ المُتَرَفِّعينَ.

29الرّبُّ يُضيءُ سِراجي.

إلهي يُنيرُ ظُلمَتي.

30بِعونِهِ أقتحمُ الجيوشَ،

وبهِ أتسلَّقُ الأسوارَ.

31اللهُ طريقُهُ كامِلٌ.

الرّبُّ كلامُهُ نَقيٌّ

وتُرْسٌ للمُحتَمينَ بهِ.

32لا إلهَ غيرُ الرّبِّ،

ولا خالقَ سِوى إلهنا.

33اللهُ يُشدِّدُ حَيلي

ويجعلُ طريقي آمِنًا.

34كأرجلِ الوُعولِ يجعَلُ رِجلَيَ،

فأثبُتُ وأنا في الأعالي.

 

أمثال اليوم:

 

7الحِكمةُ رأسُ الأشياءِ فاَقتَنِها،

واَقْتَنِ الفِطنَةَ بما ملَكَت يَداكَ.

8إنتَزِعْها فترفَعَكَ إلى العَلاءِ،

واَعتَنِقْها فهيَ التي تُمَجدُكَ.

9هيَ إكليلُ برَكَةٍ لِرَأسِكَ

وتاج مَجدٍ وُهِبَ لكَ.

10إسمعْ يا اَبني وتعَلَّمْ أقوالي،

فتطُولَ سِنُوّ حياتِكَ.

 

 

موت طوبـيت

14

وختَمَ طوبـيتُ نشيدَهُ للرّبٌ. 2حينَ فقَدَ بصرَهُ كانَ اَبنَ ثمانيةٍ وخمسينَ سنةً، وحينَ اَستعادَهُ كانَ اَبنَ ستٍّ وستِّينَ سنةً. وقضى بقيَّةَ حياتِهِ يتصدَّقُ، ويَنمو في مخافةِ الرّبٌ الإلهِ والتَّسبـيحِ لَه.

3ولمَّا اَقتربَت ساعةُ موتِهِ دعا اَبنَهُ طوبـيّا معَ أبنائِهِ وقالَ لَه: ها أنا شِختُ وأشرَفْتُ على نِهايتي، فَخُذْ بَنيكَ يا اَبني واَرحَلْ إلى ماداي 4لأنِّي أؤمِنُ بنُبوءةِ ناحومَ النَّبـيّ أنَّ دمارَ نينوى أصبحَ قريبًا وأنَّ السَّلامَ يكونُ في ماداي، وأنَّ بَني قَومِنا يَبقونَ مُشتَّتينَ في الأرضِ بَعيدًا عَنْ أُورُشليمَ المُقدَّسةِ الـتي تُخرَبُ ويحترِقُ فيها هَيكلُ الله ويُقفِرُ إلى حينٍ. 5وإنَّ الله يعودُ فيرحمهُم أيضًا ويُرجِعهُم إلى أرضِهِم حَيثُ يبنَونَ هَيكلاً غَيرَ الهَيكلِ الأوَّلِ إلى أنْ يَحينَ الزَّمنُ الـذي فيهِ يَرجعونَ مِنْ جميعِ أماكنِ سَبـيهِم ويَبنونَ أُورُشليمَ والهَيكلَ بِمجدٍ عَظيمِ كما تنبَّأَ أنبـياؤُنا. 6وتَعودُ جميعُ الأمَمِ إلى مَخافةِ الرّبٌ الإلهِ بإخلاصٍ، فيدفُنونَ أصنامَهُم 7ويُسبِّحونَ الرّبَ ويعترفونَ لَه كشعبِهِ.

8والآنَ يا اَبني إرحَلْ عَنْ نينوى لأنَّ نبوءةَ يونانَ ستتِمُّ كما قُلتُ لكَ. 9إحفظّ أحكامَ الشَّريعةِ وكُنْ رَؤوفًا عادِلاً فيُحالِفَكَ التَّوفيقُ. 10إِدفِنـي وأمَّكَ معًا بِكرامةٍ ولا تُبطئ* بَعدَ ذلِكَ في الخُروجِ مِنْ نينوى. وتذكَّرْ يا اَبني ما فعلَهُ آمانُ بأحيكارَ الـذي ربَّاهُ، كيفَ جازاهُ شرُا بإلقائِهِ حيُا في ظُلمةِ القبرِ، ولكنَّ أحيكارَ نجا مِنْ هذِهِ الظُّلمةِ، وفيها سقَطَ آمانُ وهلَكَ وكَيفَ تَصدَّقَ منَسَّى، فنجا مِنْ مَخالِبِ الموتِ، وأمَّا آمانُ فسقَطَ فيها وهلَكَ. 11فترَى يا اَبني ما يُمكِنُ أنْ يؤدّي إليهِ الإحسانُ، وكَيفَ أنَّ الصَّلاحَ هوَ الـذي يُنجِّي.

ولمَّا فرَغَ طوبـيتُ مِنْ كلامِهِ فاضَت روحُهُ وهوَ على فراشِهِ عَنْ عُمرٍ يُناهِزُ المِئةَ والثَّامِنةَ والخَمسينَ، فدفَنهُ طوبـيّا بكرامةٍ. 12ثُمَ دفنَ أمَّهُ معَهُ بَعدَ مَوتِها واَرتحلَ عَنْ نينوى بزوجتِهِ وبنيهِ إلى مدينةِ أحمتا ونزَلَ عِندَ رَعوئيلَ حمِّيهِ 13حيثُ عاشَ أيّامَهُ وبلغَ شيخوخةً صالِحةً. ودفَنَ حمويهِ بكرامةٍ وورِثَ ميراثَهُما فضلاً عَنْ ميراثِ طوبـيتَ أبـيهِ.

14وماتَ طوبـيّا في أحمتا بماداي عَنْ عُمرٍ يُناهِزُ المِئةَ والسَّابِعةَ والعِشرينَ سنةً. 15وقَبلَ موتِهِ سَمِعَ بخَرابِ نينوى على يَدِ نَبوخَذنَصَّرَ وأحشويرشَ، فاَبتَهجَ وحَمَدَ الله لأنَّهُ رأى بعينهِ خَرابَ نينوى.

 

47ويُشبِهُ مَلكوتُ السَّماواتِ شبكَةً ألقاها الصَيّادونَ في البحرِ، فجَمَعتْ سَمكًا مِنْ كُلٌ نوعِ. 48فلمّا اَمتَلأتْ أخرَجَها الصَيَّادونَ إلى .الشّاطئ..، فوَضَعوا .السَّمكَ الجيَّدَ في سِلالِهِم ورَمَوا الرّديءَ. 49وهكذا يكونُ في نِهايَةِ العالَمِ: يَجيءُ الملائِكةُ، ويَنتَقونَ الأشرارَ مِنْ بَينِ الصّالِحينَ 50ويَرمونَهُم في أتّونِ النّارِ. فهُناكَ البُكاءُ وصَريفُ الأسنانِ".

الجديد والقديم

51وسألَ يَسوعُ تلاميذَهُ: "أفَهِمتُم هذا كُلَّهُ؟" فأجابوهُ: "نعم". 52فقالَ لهُم: "إذًا، كُلُّ مَنْ صارَ مِنْ مُعَلَّمي الشَّريعةِ تلميذًا في مَلكوتِ السَّماواتِ، يُشبِهُ ربَّ بَيتٍ يُخرِجُ مِنْ كنزِهِ كُلَ جديدٍ وقَديمِ".

الناصرة ترفض يسوع

(مرقس 6: 1-6؛ لوقا 4: 16-30)

53ولمّا أتَمَّ يَسوعُ هذِهِ الأمثالَ، ذهَبَ مِنْ هُناكَ_ 54وعادَ إلى بلَدِهِ، وأخَذَ يُعلَّمُ في مَجمَعِهِم، فتَعَجَّبوا وتَساءَلوا: "مِنْ أينَ لَه هذِهِ الحِكمةُ وتِلْكَ المُعْجزاتُ؟ 55أما هوَ اَبنُ النجّارِ؟ أُمٌّهُ تُدعى مَريمَ، وإِخوتُهُ يَعقوبَ ويوسفَ وسِمْعانَ ويَهوذا؟ 56أما جميعُ أخَواتِهِ عِندَنا؟ فمِنْ أينَ لَه كُلُّ هذا؟" 57ورَفَضوهُ.

فقالَ لهُم يَسوعُ: "لا نبـيَّ بِلا كرامةٍ إلاّ في وَطَنِهِ وبَيتِهِ". 58وما صنَعَ هُناكَ كثيرًا مِنَ المُعجِزاتِ لِعَدَمِ إيمانِهِم بهِ.

 

 

موت يوحنا المعمدان

(مرقس 6: 14-29؛ لوقا 9: 7-9)

14

وفي ذلِكَ الوَقتِ سمِعَ الوالي هيرودُسُ أخبارَ يَسوعَ، 2فقالَ لحاشِيَـتِهِ: "هذا يوحنّا المَعمدانُ قامَ مِنْ بَينِ الأمواتِ، ولذلِكَ تَجري المُعْجِزاتُ على يَدِهِ".3وكانَ هيرودُسُ أمسَكَ يوحنّا وقَيَّدَهُ وسَجَنَهُ مِنْ أجلِ هيرودِيَّةَ اَمرأةِ أخيهِ فيلبٌّسَ، 4لأنَّ يوحنّا كانَ يقولُ لَه: "لا يَحِلُّ لَكَ أنْ تَتَزوَّجَها". 5وأرادَ أنْ يَقتُلَهُ، فخافَ مِنَ الشَّعبِ لأنَّهُم كانوا يَعدٌّونَهُ نَبـيُا. 6ولمّا أقامَ هيرودُسُ ذِكرى مَولِدِهِ، رقَصَتِ اَبنَةُ هيرودِيَّةَ في الحَفلةِ، فأعجَبَتْ هيرودُسَ، 7فأقسَمَ لها أنْ يُعطِيَها ما تَشاءُ. 8فلقَّنَتْها أمٌّها، فقالَت لِهيرودُسَ: "أعطِني هُنا على طَبَقٍ رَأسَ يوحنّا المَعمدانِ!" 9فحَزِنَ المَلِكُ، ولكنَّهُ أمَرَ بإعطائِها ما تُريدُ، مِنْ أجلِ اليَمينِ التي حَلَفَها على مسامِـعِ الحاضرينَ. 10وأرسَلَ جُنديُا، فقَطَعَ رأسَ يوحنَّا في السَّجن 11وجاءَ بِه على طبَقٍ. وسلَّمَهُ إلى الفتاةِ، فحَمَلْتهُ إلى أُمَّها. 12وجاءَ تلاميذُ يوحنّا، فحَمَلوا الجُثَّةَ ودَفَنوها، ثُمَّ ذَهَبوا وأخبَروا يَسوعَ.

يسوع يطعم خمسة آلاف رجل

(مرقس 6: 30-44؛ لوقا 9: 10-17؛ يوحنا 6: 1-14)

13فلمّا سَمِعَ يَسوعُ، خرَجَ مِنْ هُناكَ في قارِبٍ إلى مكانٍ مُقْفِرٍ يَعتَزِلُ فيهِ. وعرَفَ النّاسُ، فتَبِعوهُ مِنَ المُدُنِ مَشيًا على الأقدامِ.

 Copyright 2007-200www.karozota.com

Ancient Church of the East

 

آخر تحديث  2009-07-15